يوروبا ليغ....رولاندو يرسل مارسيليا نحو النهائي الحلم

يوروبا ليغ....رولاندو يرسل مارسيليا نحو النهائي الحلم

كان شيقا، مثيرا، ومحتفظا بكل أسراره حتى الأنفاس الأخيرة ذاك اللقاء الذي جمع سالزبورغ النمساوي ونادي جنوب فرنسا مارسيليا. وحده رولاندو إمتلك الجرأة لوضع نقطة النهاية ومنح كتيبة غارسيا بطاقة حضور نهائي ليون بعد ركنية نفذها باييت وأسالت الكثير من الحبر.

1 - أمادو حيدرا.....سلالوم من كوكب ٱخر

خلال الشوط الأول كان الأداء على المستطيل الأخضر فقيرا للغاية من حيث المحاولات التهديفية، ولعل أفضل فرصة للتسجيل كانت من نصيب سالزبورغ النمساوي لكن بيلي حارس مارسيليا نجح في صد الكرة، أما رفاق باييت فحاولوا عن طريق سانسون مرتين دون نجاح في الوصول لمرمى فالكي.

مارسيليا ركز أيضا على الإندفاع البدني للحد من سرعة لاعبي سالزبورغ خلال الجولة الأولى التي إنتهت على إيقاع البياض، لكنه بياض يستبق العاصفة.

لم يمهمل سالزبورغ مارسيليا كثيرا للدخول في صلب الموضوع حيث إستلم الواعد المالي ٢٠ سنة أمادو حيدرا الكرة فبصم على سلالوم خرافي عندما وضع في مهب الريح كلا من سانسون، غوستافو ولوبيز د ٥٣ ثم رفع الكرة مغالطا المتألق بيلي د ٥٣ ، حيدرا ١ مارسيليا ٠.

هدف حيدرا أشعل المدرجات وفي نفس الوقت أربك رفاق باييت فتوالت الهفوات الدفاعية، وفي نفس الوقت أصر النادي النمساوي على الإجهاز على نادي الجنوب الفرنسي وهو ما حدث حين حول المدافع سار الكرة في مرمى بيلي لتشتعل المدرجات بهجة وحبورا د ٦٥. في ١٢ دقيقة فقط قلب النمساويون الطاولة على مارسيليا.

2 - باييت، رولاندو...هدف قاتل وأسئلة حارقة

بعد الهدفين كان بإمكان سالزبورغ دق المسمار الأخير في مرمى مارسيليا وخطف بطاقة نهائي ليون خاصة تلك المحاولة د ٧١ من طرف هي هوان الذي أرسل صاروخا إصطدم بصخرة بيلي الذي بصم على مباراة من طراز رفيع منقذا مارسيليا من الإقصاء.

وبما أن الساحرة المستديرة ليست بالعلم الدقيق فإن الأمور مالت بصفة نهائية لرفاق غوستافو حين نفذ باييت ركنية د ١١٦ فنجح المدافع رولاندو الذي دخل بديلا لسانسون د ١٠١ في مغالطة فالكه منهيا فصول نصف نهائي من طراز رفيع . ركنية باييت لازالت حديث الساعة.

3 - رودي غارسيا، سيميوني....وجها لوجه في ليون

في النصف نهائي الٱخر حسم دييغو كوستا الأمر أمام الأرسنال مانحا رفاق غريزو بطاقة لعب نهائي ليون، تأهل جعل دييغو سيميوني يطير فرحا، لكنه حتما فرح مرحلي لأن وقت الحسم والجد سيكون في ١٦ ماي بمدينة ليون الفرنسية. فهل سيترك رفاق باييت الكأس الفضية تغادر أسوار ليون؟ حتما كل عشاق مارسيليا لا يرغبون في ذلك.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل