ما لا تعرفه عن المنتخب المغربي المشارك في كأس العالم 2018

ما لا تعرفه عن المنتخب المغربي المشارك في كأس العالم 2018

منتخب المغرب لكرة القدم ويلقب أيضًا بأسود الأطلس نسبة إلى الأسود التي كانت تعيش في جبال الأطلس حتى القرن 20، هو منتخب يضم أحسن لاعبي كرة القدم المغاربة، وتسيره الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والمدرب الحالي للمنتخب هو هيرفي رينار.

مرحبا بكم في هذه الكرونولوجيا التاريخية عن أسود الأطلس والتي تعتبر هذه هي الحلقة الأولى منها، وسنستمر في الحديث عنها حتى نصل إلى حقبة هذا الجيل المشارك في كأس العالم بروسيا 2018 .

بعد استقلال المغرب

تأسست الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في 1955 بعد الحماية الفرنسية على المغرب التي بدأت منذ 1912. خاض المنتخب الوطني المغربي أول لقاء رسمي في 19 أكتوبر 1957 ضد العراق في إطار الألعاب العربية في لبنان، حيث انتهت المبارة بثلاثة أهداف لكل منتخب. (1976-1970): أول ظهور دولي وقاري كانت أول مشاركة للمنتخب المغربي لكرة القدم في بطولة كأس العالم لكرة القدم 1970 في المكسيك، وقد هدد المغرب بالانسحاب من البطولة إذا ضُمت إسرائيل إلى المجموعة التي تضم المغرب. (1986-1976): الجيل الذهبي تعتبر نسخة كأس الأمم الأفريقية 1976 بإثيوبيا، أنجح نسخة للمنتخب المغربي على المستوى القاري حيث نجح بالفوز باللقب لأول مرة في تاريخه والوحيد إلى حد الآن. افتتح المنتخب المغربي مبارياته بمواجهة المنتخب السوداني (2-2) سجل هدفي المغرب كل من أبو علي والشريف وفي ثاني المباريات انتصر المغرب على منتخب الزايير (الكونغو حاليا) بـ 1-0 من توقيع اللاعب الزهراوي وفي المباراة الثالثة والأخيرة عن الدور الأول تفوق المغرب على منتخب نيجيريا بـ 3-1 من توقيع كل من أحمد فرس والتازي والعربي أحرضان فتصدر الأسود المجموعة بـ 5 نقاط، أما الدور الثاني وهو الدور النهائي فأقيم على شكل مجموعة مكونة من 4 منتخبات والمتصدر يحرز اللقب. أول مقابلة كانت ضد منتخب مصر وانتهت بفوز المغرب 2-1 من توقيع أحمد فرس والزهراوي والثانية كانت ضد منتخب نيجيريا الذي تأهل كثاني المجموعة التي تصدرها أسود الأطلس وانتهت بفوز المغرب 2-1 من توقيع أحمد فرس والكزاز وكانت آخر مباراة ضد منتخب غينيا الذي كان يملك 3 نقاط بينما كان رصيد المغرب 4 نقاط ما كان يعني أن المغرب كان يكفيه التعادل لإحراز اللقب أما منتخب غينيا فكان عليه الفوز انطلقت المباراة وبعد مرور 5 دقائق فقط تلقى المغرب صفعة قوية بعدما طرد حكم المباراة اللاعب السماط وقبل نهاية الشوط الأول بدقائق قليلة سجل النجم الغيني شريف سليمان هدف التقدم لمنتخب غينيا وفي الأنفاس الأخيرة من المواجهة وعندما بدأ الغينيون بالاحتفال أرسل اللاعب أحمد مكروح الملقب بـ"بابا" قذيفة صاروخية عجز عن صدها الحارس الغيني، وبعدها أعلن الحكم عن نهاية المباراة بفوز المغرب بأول كأس إفريقية في تاريخه الرياضي. وفي كأس العالم 1986 بالمكسيك، حقق إنجازا تاريخيا بتصدره للمجموعة السادسة على حساب منتخبات قوية مثل المنتخب الإنجليزي والمنتخب البرتغالي، وبلغ الدور ثمن النهائي كأول منتخب عربي وإفريقي يصل إلى هذا الدور، وواجه المنتخب الألماني (ألمانيا الغربية سابقا) وانهزم بصعوبة بهدف من ركلة حرة غير مباشرة نفذها لوثر ماتيوس بطريقة مباشرة، وخرج المنتخب المغربي مرفوع الرأس.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل