​نهائي كييف بنظرة تحليلية

​نهائي كييف بنظرة تحليلية

سأدخل في صلب الموضوع مباشرة من آخر ما ختمت به مقالي الأخير عن تحليل ما قبل اللقاء و أقتبس كلامي: " ... لكن النهائيات تلعب على جزئيات صغيرة و كما قلت سابقا فإن كرة القدم كلعبة الشطرنج .... الجزئيات نقصد بها فقدان تركيز، إصابة أو هفوة بسيطة، طرد أو حتى إنذار ...".

نهائي كييف بنظرة تحليلية

سأدخل في صلب الموضوع مباشرة من آخر ما ختمت به مقالي الأخير عن تحليل ما قبل اللقاء و أقتبس كلامي: " ... لكن النهائيات تلعب على جزئيات صغيرة و كما قلت سابقا فإن كرة القدم كلعبة الشطرنج .... الجزئيات نقصد بها فقدان تركيز، إصابة أو هفوة بسيطة، طرد أو حتى إنذار ...".

ضغط ليفربول

أبدأ من ليفربول، كلوب لعب بخطته المعتادة 4/3/3 دون مفاجآت في التشكيل، دون تغيير في النهج و التكتيك، الضغط العالي على حامل الكرة و محاولة تصيد الهفوة للدغ الخصم، ليفربول لم يصنع اللعب، كان سيئا في ذلك، نجح في ضغطه الفعال بصورة و فشل بصورة أخرى، نجح لأنه أربك ريال مدريد، و فشل لأنه لم يسجل عليهم، 30 دقيقة نار على الريال شتتوا الكرة كلما أحسوا بالخطر الأحمر و لم يصنعوا و لو هجمة واحدة منظمة، في الثلث الأخير للريدز غابت الفعالية و غاب التنظيم، هل لأنهم كانوا سيئين؟ لا، هل خانتهم الخبرة أو الحظ؟ طبعا لا، ريال مدريد عرف كيف يحد من تلك الخطورة، و لنف الرجل حقه، زيدان عرف كيف يوقف هجوم ليفربول، و هذا يدفعني للإنتقال إلى الجانب الآخر.

منظومة الريال الدفاعية

الآن للريال، زيزو دخل بـ 4/4/2 إيسكو رأس الرباعي الذي يتحرك بحرية، فتارة على اليمين و تارة على اليسار و أحيانا كثيرة تواجد داخل الصندوق، كاسيميرو كانت له مهمة وحيدة هي إيقاف فيرمينيو، لم يكن ذلك بالرقابة اللصيقة لكن بتمركزه بشكل يحول دون وصول الكرة إليه براحة و جعل منه يغادر المنطقة التي بينه و بين محوري الدفاع لأبعد منها و بذلك حد من خطورته، كرووس و مودريتش كانا مهمين في الحد من خطورة هجوم ليفربول، كمنظومة ريال مدريد عمل جيدا دفاعيا و لم يبالي بالهجوم، لماذا؟ لأنهم يعلمون أن ليفربول أول نصف ساعة سيكونون مرعبين و هو ماحصل سابقا أمام روما ذهاب و إياب، أمام السيتي ذهابا و في إياب الدوري، بورتو و غيرها من المباريات، زيدان علم أنه لو إجتاز ذلك الوقت التي يطغى فيه ليفربول فإنه سيخرج سالما، الريال ترفع له القبعة لانه كان سيئا جدا إلا أنه عرف كيف يخرج بلا أضرار.

إصابة صلاح

المحلل الذي يرى بأن إصابة صلاح ليست من أسباب عودة الريال فهو لا يفقه شيئا في الكرة، كيف تبررون إذن إنقلاب موازين المباراة فور خروج الفرعون المصري مصابا مباشرة، أقول مباشرة؟ الريال لم يصنع هجمة طيلة 30 دقيقة و فجأة صار المسيطر على اللقاء، لا أقول هنا أن صلاح هو ليفربول أو أنه بتواجده لم يكن الريال ليفوز، لا طبعا، كل شيء كان واردا، لكن هنا الخطأ ليس خطأ الريال أو زيدان في أنهم سيطروا على اللقاء فور خروجه مصابا، المسؤولية كاملة يتحملها كلوب، كيف انك لا تحضر فريقك لهكذا إحتمالات؟ ستقولون أصلا الفريق لا يمتلك تعدادا كافيا و البدلاء محدودي الإمكانيات و غيرها من الأسباب، كان بإمكانه تحضير الفريق ليلعب بـ 4/4/2 للطوارئ، فعلا ذلك ما حصل بعد دخول لالانا إلا أن ذلك لم يتم بصورة مثالية فالفريق إحتار هل يواصل بنفس الأسلوب (الضغط) أم يعتمد على صنع اللعب بطرق أخرى، و بعيدا عن تفاهة الحديث عن تعمد راموس إصابة صلاح أعتقد أن كلوب عجز بعد إصابة نجمه الأول في وقت كان يجب عليه تعديل الأوضاع لا إنتظار ما سيقدمه اللاعبون.

ماني الرجل المناسب

بربكم هل شاهدتم خطورة ماني على الجهة اليمنى فور خروج صلاح؟ السنغالي أقلق راموس و أجبره على عدم التقدم أيضا كما كان عليه الحال بداية اللقاء، مركز ماني الأصلي هو الجناح الأيمن، شاهدناه في ساوثهامبتون كيف كان خطيرا و فعالا في نفس الوقت، تم جلبه لليفربول على هذا الأساس و أبدع نوعا ما في هذا المنصب خلال الموسم الأول مع فيرمبنيو و كوتينيو على الشمال، على الأقل كان على كلوب أن يحضر خطة بديلة على هذا الأساس، أعلم أن إصابة صلاح و من قبلها إصابة تشامبرلين أربكت حساباته، لكن أعتقد أن نجومية صلاح لهذا الموسم طغت على واقع ليفربول و أنستهم البقية اللذين صاروا مكملين لنجم الفريق الأول الذي يتمحور اللعب حوله، و إلا لكان لليفربول رأي آخر خلال هذه المباراة.

حل كلوب الدفاعي و عدم فكه لشيفرة الخصم

رغم أخطائه إلا أنه وجب الوقوف عند نقطة تميز فيها كلوب في المباراة حيث درس نقاط قوة ريال مدريد الهجومية المتمثلة في العرضيات سواء من بينيات أو من كرات ثابتة و نجح في الحد منها فهو يمتلك مدافعين طوال القامة كما أنه منع تواجد اللاعب المحتمل قيامه بالعرضية في وضعية سانحة و بعض فترات اللعب شكل دفاعا سطحيا متوازنا تمكن به من تعطيل سلاح الريال الأبرز، بالموازاة مع تفوق الريال الهجومي بالعرضيات فإن دفاعهم يعاني من هذه النقطة، كلوب لم ينتبه للأمر أو أنه لم يوله أهمية فلم يقم بالضغط على مدافعي الريال بهذا الأسلوب و ربما له الحجة في ذلك بعدم توفر المهاجمين داخل الصندوق اللذين يجيدون التمركز و حسن إستقبال العرضيات بشكل مثالي، و هنا كان على يورغن أيضا أن يحضر هذه الخطة كبديل.

مرونة زيدان

بالفعل تتجلى هذه المرونة في تغيير زيزو لإسيكو و الزج ببايل، بغض النظر عن الهدفين اللذين لا دخل للتكتيك فيهما، فالأول جاء من لمسة إبداعية من اللاعب بمقصية و الثاني جاء من سوء تقدير من الحارس و خطأه الشخصي، فإنم وجه الريال التكتيكي تغير بشكل تام بعد دخول الويلزي، و هذه تحسب لزيدان الذي حضر إحتمالات عديدة و إختار الأنسب حسب ضرورة و مقتضيات اللقاء، بايل و رونالدو على الطرفين يميلان لمركز العمليات و يتراجع بن زيمة للخلف لبناء اللعب مكان إيسكو من جهة و من جهة أخرى لضمان الزيادة العددية الخانقة خاصة على فيرمينيو و تحركاته في الوسط، بايل أعطى عمقا أكثر في التشكيلة بشغله للجانب الأيمن و قليلا للعمق الذي عنى بشكل أو بآخر شل الجهة اليسرى لليفربول التي كانت في الأصل ضعيفة خلال الشوط الثاني، كما أنه بدخول اسينسو أواخر القاء ضمن إغلاق كافة المنافذ و لو أن رونالدو السيء أغلب فترات اللقاء قام بدور فعال على الجهة اليسرى بشكل مخال عن ما ألفناه آخر موسمين و ذلك مباشرة بعد دخول بايل، زيدان كان يمتلك الحلول و يخبأها في حال فاجأه كلوب بأي تغيير لكن هذا الأخير لم يحرك ساكنا و لم يبدع في تكتيكه مما جعل زيزو يثبت على النهج الذي سلكه بعد دخول بايل و إلا لكان أشرك أسينسيو مبكرا قليلا و هنالك كننا لنشاهد أهدافا أخرى للريال و تراجعا لليفربول لما يعنيه تواجد لاعبين كبايل و أسينسيو على الجناحين.

نهائي الجزئيات

بالعودة لبداية المقال و تحليلي المقتبس، فإنه فعلا كانت للجزئيات النصيب الأكبر لحسم هذا اللقاء، إصابة صلاح، أخطاء كاريوس، تحركات بن زيمة في الوقت المناسب، الفورمة التي تواجد بها بايل آواخر الموسم و غيرها من الأسباب التي حسمت اللقاء لريال مدريد الذي أبان عن حضور قوي و شخصية تميز بها الفريق صاحب الرقم القياسي في التتويجات بالبطولة.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل