​و لنا عبره في .. الضغط الاعلامي و السخط الجماهيري

​و لنا عبره في .. الضغط الاعلامي و السخط الجماهيري

منتخب الارجنتين يلغي مباراته الودية أمام الكيان الصهيوني التي كان مقرراً اقامتها مساء الليلة في القدس الشريف عاصمة دولة فلسطين

الاخبار و التقارير أكدت أن قائد المنتخب " ليونيل ميســي " و رفقته خافيير ماسكيرانو و نيكولاس اوتاميندي و معهم مدربهم خورخي سامبولي قادوا حملة كبيرة داخل منتخب التانجو لعدم لعب المباراة و قالوها صراحة في اجتماع مع رئيس الاتحاد الارجنتيني لكرة القدم .

اول اسباب الرفض هو عدم رغبتهم الدخول في معترك سياسي ، أسباب اخري تتعلق بالانسانية و أيضاً اراء بعض اللاعبين نحو القضية الفلسطينية .حتي المكالمة الهاتفية التي تلقاها الرئيس الارجنتيني من المدعو رئيس وزراء الكيان الصهيوني لم تأت اُكلًها .

ما حدث جاء نتيجة ضغط اعلامي كبير حدث في الايام الاخيرة من وسائل اعلامية فلسطينية محلية و قنوات اقليمية علي رأسها beIN Sports بالاضافة لتقارير دولية أيدت رغبة الفلسطينين ،

ناهيك عن موجة الاعتراضات و الوقفات و المظاهرات التي اقيمت امام سفارات الارجنتين بالاضافة لمقر اتحاد الكرة في بيونس ايريس و رسائل الاعتراض التي وصلت اليهم عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي

خسائر بالجملة للمنتخب الارجنتيني ماليــاً طالت نجم الفريق و قائده شخصيــاًلكنه كسب - بالتأكيد - تعاطفاً و حباً كبيراً من الشعوب العربية و الإسلامية كتحية منهم لهذا الموقف المعارض بعد أن كان ميسي تحديداً خسر كثيراً بزيارته لحائط المبكي رفقة فريقه الاسباني برشلونة . الخسائر المالية هي 5 مليون دولار خسرها الاتحاد الارجنتيني نتيجة الالغاء ، كذلك ميسي خسر امكانية حصوله علي 50 الف دولار امريكي مقابل كل دقيقة يلعبها في " القدس " المحتله أمام منتخب الاحتلال .

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل