المسلسل الألماني - الأرجنتيني في المونديال

المسلسل الألماني - الأرجنتيني في المونديال

​"الله لا يجمعنا مع الألمان" هذا ما قاله لي أحد أصدقائي من الجيل القديم عندما سألته عن حظوظ المنتخب الأرجنتيني في مونديال 2018، وتابع "لقد خطفوا اللقب أخرجونا من كأس العالم إنها العقدة الألمانية".. كلامٌ قادني للتحقق أكثر من ذلك عبر العودة إلى أرشيف كأس العالم.

كان آخر لقب فازته به الأرجنتين في كأس العالم عام 1986 على حساب ألمانيا الغربية، بهدف لويس بوروتشاغا بعد التعادل بهدفين لمثلهما في المكسيك.

بعد أربع سنوات في مونديال إيطاليا، سارت الأمور بشكلٍ مثالي مع المنتخب الأرجنتيني بقيادة مارادونا حتى المحطة الأخيرة، وتجدد الموعد مع الألمان الذين رفعوا شعار الانتقام، وكان لهم ذلك فنجحوا بتحقيق اللقب بهدف بريمه قبل النهاية بخمس دقائق.

في نسخ 94 و98 و2002 لم يكتب للمنتخبين أن يلتقيا في أي مباراة وكأنهم في مرحلة تهدئة مفروضة، إلى أن نظمت ألمانيا كأس العالم 2006، في تلك النسخة تصدرت الأرجنتين مجموعتها وكذلك الحال مع البلد المستضيف، ثم التقت ألمانيا والأرجنتين في الدور ربع النهائي، لقاءٌ مزج بذكريات الماضي ورغبة الفوز من كلا الطرفين. سيطر التعادل على مجريات المباراة وبعد الاحتكام إلى ضربات الجزاء لم ينجح لاعبو "التانغو" بتسجيل سوى ضربتين، ليكون طريق العبور سالكاً امام "المانشافات" للفوز بكأس العالم.

بعد أربع سنوات قادمة كان لسان حال عشاق المنتخب الأرجنتيني يدعو بألا يتجدد اللقاء مع ألمانيا، لكن مونديال 2010 أعاد المواجهة بين الطرفين، وتحديداً في الدور ربع النهائي لتكون" ليلة الإهانة والإذلال للتانغو" بسحقه على يد الألمان بأربعة أهداف نظيفة.

في عام 2014 حصلت البرازيل على شرف استضافة المونديال، مما أعطى دافعا قوياً للمنتخب الأرجنتيني لحصد اللقب كون البطولة تجري في أميركيا اللاتينية، لكن هذا سيتحقق في حالةٍ واحدة وهي عدم الاصطدام بألمانيا. في تلك النسخة حصدت الأرجنتين الفوز تلو الآخر في المونديال البرازيلي كحال الألمان، إلا أن أكثر المتشائمين لم يتوقع أن يشهد نهائي "الماركانا" تجدد المواجهة بين الطرفين، لكن ذلك حدث وفشل لاعبو المنتخبين بتسجيل أي هدف في 90 دقيقة، وبالانتقال إلى الأشواط الإضافية أطلق غوتزه رصاصة الموت على حلم الأرجنتين بالحصول على اللقب، عندما أحرز هدف التتويج بكأس العالم للألمان في الدقيقة 113.

عند ذلك أدركت قيمة دعوة صديقي بعدم التقاء ألمانيا والأرجنتين، فهل سيكتب مونديال روسيا مواجهةً جديدة بين الطرفين أم سيكون الفرج أمام ميسي ورفاقه بعد الاصطدام بالماكينات الألمانية، أم سيكون الطريق سالكاً أمام "التانغو" لكتابة تاريخ جديد بالتغلب على أبطال العالم أربع مرات ؟.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل