قراءة لمنتخبات المجموعة الرابعة

قراءة لمنتخبات المجموعة الرابعة

المجموعة التي تضم منتخب التانغو الأرجنتين و إيسلندا مفاجأة اليورو الأخير إضافة لكرواتيا و نيجيريا.

وصيف النسخة الماضية يدخل هذه المرة و بجعبته الكثير من الشكوك، شكوك داخلية قبل النظر للخارج، في الأرجنتين يوهمون الخارج بأنهم ذاهبون لحمل الكأس لكنهم يعلمون في قرارة أنفسهم بأن منتخبهم ليس بالمخيف، رغم أنهم يمتلكون ميسي لكن ماذا عساه يفعل وحيدا، ليس إنقاصا من قدرات بقية اللاعبين لكن بدرجة أكبر عدم ثقة في عمل سامباولي و قدرته على إيجاد التوليفة المناسبة للمضي قدما في هذه الدورة، الترشيحات متضاربة بشأن التانغو فالكثير يرون بأنه سيغادر مبكرا و الكثيرون أيضا يؤمنون بأنهم سيفاجئون الكل، أعتقد بأن الأرجنتين كمنتخب بإيجادك حلولا لتعطيل ميسي نوعا ما فقد أوقفت المنتخب لأن شكله الهجومي سيء قليلا.

مفاجأة يورو 2016 يواصلون العمل و الجد، هذه المرة بتأهلهم للمونديال، بلد صغير كإيسلندا يصل لمحفلين دوليين كبيرين فهذا يعني بأنهم وفقوا في عملهم القاعدي و بعيدا عن الطموح أعتقد بأن وصولهم لهذه الخطوة في حد ذاته إنجاز يستحق التحية، إيسلندا ربما ستلعب دور مشكل الصعوبات في المجموعة، من يدري فربما ستتسبب في سقوط أحدهم من هذا الدور؟

برازيل البلقان في كل مرة يوصفون بأنهم سيشكلون مفاجأة في دورة ما، ماذا ينقص كرواتيا؟ منتخب محترم يمتلك لاعبين ذوي خبرة في كافة الصفوف و كافة المراكز، شاهدت القليل خلال الوديات و أعتقد أن عيبهم الوحيد هو الإنصياع للضغط خلال فترات متقطعة من اللقاء، بإمتلاكك لهذا الزاد البشري يمكنك أن تضغط و تسيطر بدلا من قبول اللعب، قد لا يكون كرسي إحتياط المنتخب الأكثر ثراءا لكنه يضم عدة حلول إن أحسن المدرب توظيفها قد نرى كرواتيا كمجموعة تصنع شيئا من المفاجأة خلال الدورة.

تطور في صناعة اللعب و الشخصية هي أهم إيجابيات المنتخب النيجيري الذي يدخل المونديال برغبة و أمل صنع المفاجأة و تحدي منتخبات المجموعة، نيجيريا فازت وديا على الأرجنتين سابقا فلم لا تعيد الكرة في الرسميات، ممثل إفريقيا يمتلك من المواهب ما يخوله للمنافسة بجدية على التأهل للدور الثاني، لقاؤهم الأول مع كرواتيا سيكون مفتاح التأهل، إن وجدوا مفاتيح هذا اللقاء و استطاعو أن يتغلبوا على رفقاء مودريتش فإنني أقول أن التأهل من نصيبهم، في حال تأهلوا للدور الثاني أرجح أيضا عبورهم للربع نهائي.

الأرجنتين بطبيعة الحال مرشحة للتأهل، هل كمتصدر أو صاحب مركز ثاني؟ لنرى ذلك، البطاقة الثانية سيشتعل الصراع عليها مبكرا خلال الجولة الأولى بين كرواتيا و نيجيريا، صاحب الحضور الأبرز و الشخصية الأقوى هو من ستكون الكلمة له، المنتخب الذي سيبرز في هذه المجموعة ربما بإمكانه الوصول لمرتبة الحصان الأسود، أستبعد مفاجأة من إيسلندا رغم إيماني بأنهم سيخلقون بعض المشاكل.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل