و اخيرا اعترف نادال

و اخيرا اعترف نادال " بحكم الزمن :"

لم تكن هزيمة رافائيل نادال في ربع نهائي رولان جاروس امام نوفاك دجوكوفيتش الا تجسيدا لواقع يعيشه الاسباني منذ فترة ليست بالقصيرة فمستواه تراجع بسبب كثرة الاصابات و التقدم في السن

و اخيرا استسلم نادال

اسامه صادق

لم تكن هزيمة رافائيل نادال ملك الملاعب الرملية ( الترابية ) المتوج و على ارضيته المفضلة بالذات امام نوفاك دجوكوفيتش بالغير متوقعة او الضخمة بل كانت لها شواهد من قبل فمستوى الاسباني منذ عودته من اصاباته المتتالية كان واضحا انه انخفض بشدة لدرجة اذهلته هو شخصيا لكنه و الحق يقال كان صريحا و صادقا للغاية مع نفسه و لم يخطيء مثلما فعل روجر فيدرير عندما ارجع انخفاض مستواه الى انه يريد رفع مستوى لياقته فحسب .. نادال قالها بصراحة فتقدم السن طبيعي و لا يمكن ان يكذب الانسان على نفسه بل كان الاسباني توقع ان يخرج من بطولته المفضلة رولان جاروس لكنه اضاف انه لا يعرف من اي دور سيخرج و امام من ؟ و بالفعل صمد الى دور الثمانية ليخرج على يدي " نولي "

و مهما حدث فان اعتراف الاسباني بتراجع مستواه لعوامل الزمن و الاصابات سيحسب له لا عليه بعكس ما يفعل فيدرير الذي لا يعترف بالامر الواقع و لابد انه يريد ان يرى و قد تلاعب به شاب صغير السن حتى يفهم

نادال ارتكب هو الاخر خطأ جسيما ليس الان و لكن عندما كان شابا فقد كان حريصا على ان يشارك في كل بطولة يقابلها رغم نصائح الاطباء بان جسده يمكن ان " يحرق " مبكرا اي ان كريات الدم عنده تستهلك مبكرا للغاية فتصاب بنوع من الترهل الذي لا يظهر الا مع تقدم السن و هذا ما حدث و يمكن اعتبار عمه توني مشاركا في " الجريمة " لانه و المفروض انه اكبر سنا من ابن اخيه و له من النظرة المستقبلية ما يمكنه من اسداء النصح للشاب لكنه لم يفعل في ظل الحماس و الطموح الشديدين للشاب فطاوعه و لم يسمع النصائح الطبية على اساس انها الفرصة الاكيدة و ان جسد الشاب رافا سيتحمل لانه مازال صغيرا

و ما حدث فعليا ان ذلك الجسد كان يخزن مجهودا زائدا عن طاقته مع العلم بان طبيعته الجسدية يمكن ان تضره مستقبلا كما قال عدد من اطباء التغذية و الاوعية الدموية و كانت نصائح الراحة تقابل بتجاهل من رافا و عمه على اساس انه يشترك في اكبر عدد من البطولات ليحصد ارباحا اكثر ثم يستريح لفترة لكنه حتى الفترة المخصصة للاستراحة كان يقبل دعوات مغرية للاشتراك في مناسبات منها استعراضي بغرض جمع المال فقط

و كانت احدى المشاكل التي تواجه رافا عدم اجادته كاملا للغة الانجليزية مما اثر على العقود الاعلانية و التجارية بعكس فيدرير مثلا الذي يتكلم اربعة لغات بطلاقة هي الانكليزية و الالمانية و الفرنسية و الايطالية و يفهم الاسبانية بشكل مقبول مما ساعده على القيام باعلانات في كل مكان بالعالم تقريبا بينما على العكس نادال كان يقوم بالاعلانات التي لا تحتاج الا للصورة بلا كلام او تعليق

و كماا اجمع الاطباء فان طبيعة جسد رافا من النوع الذي يتحمل اولا ثم قد يضر صاحبه فيما بعد اذا لم يعط الراحة الكاملة و هناك من يقول ان رافا لم يكن ينام خلال شبابه الا في الطائرة اي خلال الرحلات التي كان يقوم بها لخوض البطولات المختلفة و لم يعط جسده ما يستحق من الراحة

الان اعترف الاسباني مرغما بالحقيقة و هو ليس مثل حالة فيدرير يغير مدربه لاعادة شبابه لكنه مضطر للاستمرار لكن على صعيد البطولات الصغيرة فقط اي اقل من البطولات الاربع العظمى و هو امر يحسب له بالفعل

و لو اعتزل رافا الان فلن يكون بلا عمل فهو يعمل معلقا و محللا لمباريات التنس في قنوات اسبانية خاصة و حكومية و محللا على قناة مكسيكية شهيرة تنقل البطولات الاربع العظمى اضافة الى ان مازالت لديه حقوق الصورة التي يحقق منها ارباحا ملفتة

  1. صورة رمزية
    04 Jun 2015

    نادال كبير ويبقى كبير ملك الاراضي الترابية وسيعود vamos rafa

  2. صورة رمزية
    20 Jul 2015

    Comeon Rafa. We,miss you to win Rafa

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل