البرغوث

البرغوث

في يوم من الأيام ، ظهر شاب برازيلي اسمه " بيلي " ، شاب في سنته السابعة قبل عقده الثاني ، لاعب أشرق معه نور الفرح في كل مرة تقمص الزي البرازيلي ليكون اللاعب الأصغر الذي تحصل على الكأس العالمية و اللاعب الوحيد الذي كان بطلا للعالم في ثلاث مرات . أسطورة أكد عديد المتابعين حينها أنه لن يكون له خليفة ، فطفا إسم من بلد التانغو ؛ " دييغو ارماندو مارادونا " ، نجم سطع بريقه العالم بأسره و أنسى الكثير من عشاق الكرة مرحلة الأسطورة البرازيلية . ذهب مارادونا فقالت الجماهير بان الكرة ذهبت معه ، فظهر الأمل مرة أخرى من الجارة البرازيل ، أمل بإسم " رونالدو " ... هذه قائمة مصغرة كتبت تاريخا عظيما لكن عظمة تاريخ القصير الأرجنتيني " ليونيل ميسي " لم يكن لها مثيل .

" ليونيل أندرياس ميسي " ، إسم لا تكتب حروفه إلا بذهب الملوك ، أسطورة لن تكسر أرقامه للأبد . و مع الصعاب تبدأ الأحلام و في الكفاح تحقق الأحلام ، البرغوث الأرجنتيني الذي كان معوقا أعاق كل من لعب ضده ، أسماء كبيرة لم تقدر على تجاوز مملكته التي حرستها ألقابه سواءا الجماعية مع فريقه أو الفردية .

أول ظهور كان منذ 13 سنة و من هناك بدأت قصة الإبداع و المتعة ، سرعته جعلت منه اللاعب الذي لا يوقف ، مهاراته تنوع و ترسم بريشة فنان حسب الوضعيات التي يوجد فيها ، بساطة لعبه لم يوجد لها توأم ، أهدافه ، تمريراته ، نظرته للميدان ، صفات لا يمتلكها إلا ميسي .

" ليو ليو ليو " ، هكذا هتفت الجماهير العاشقة لبرشلونة و ستواصل هتافها باسمه مدى الحياة ، أفضل لاعب في العالم للمرة الخامسة .. إنجاز لم يسبق و أن حققه أكبر كبار اللاعبين في العالم . ميسي الذي أطاح بكريستيانو رونالدو و أفتك منه اللقب الذي احتكره لاعب الريال لموسمين متتاليين .

ميسي الذي ساهم بأهدافه و تمريراته في حصول فريقه على خماسية تاريخية مهدت له طريق الوصول إلى القمة من جديد بعد الحصول على تصويت بإجمالي 33،41 % في حين تحصل رونالدو على نسبة 76،27 % في حين جاء نيمار في المركز الثالث بنسبة 86،7 % .

قصة ميسي مع اللقب الأغلى بدأت منذ سنة 2009 ثم سيطر لمدة ثلاث سنوات متتالية 2010 ، 2011 ، 2012 . ثم تغيب ميسي و سمح المجال للبرتغالي رونالدو لسنتين ليعود من جديد و يتصدر عرش لاعبي العالم .

أرقام خاصة به تجعل منه الأسطورة الأولى في تاريخ كرة القدم ، الملك الأرجنتيني " ليونيل أندرياس ميسي " .

  1. صورة رمزية
    16 Jan 2016
    روابح

    ليو نيل ميسي لاعب موهوب ليس ككريستيانو رونالدو هذا الاخير كان جيدا في البداية عكس الان اما ميسي فبقي في مستواه

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل