اللاعب رقم 6 كان الأجمل في نهائي دوري كرة السلة السورية

اللاعب رقم 6 كان الأجمل في نهائي دوري كرة السلة السورية

تعطش جماهير كرة السلة السورية جعلهم يتسابقون لحجز مقعد لهم في صالة الفيحاء في العاصمة دمشق وذلك لمتابعة المباراة الفاصلة في دوري كرة السلة السوري بين الوحدة والجيش، و بعيداً عن النتيجة والمستوى الذي لا يليق بمباراة تتويج اللقب، اللوحة الجميلة التي رسمتها جماهير الفريقين أضافت النكهة التي كانت تفتقدها الرياضة السورية في سنوات الحرب الأخيرة، حيث تهافتت جماهير نادي الوحدة الأكثر شعبية في دمشق بكثرة إلى الصالة مزينةً باللون البرتقالي وبفرقتها الموسيقية التي لم تهدأ طوال المباراة رفقة الجماهير، معيدةً في الأذهان لأيام الزمن الجميل وقمم النادي التي كان الجمهور اللاعب السادس الذي يملأ الصالة قبل ساعات من انطلاقة أي مباراة للبرتقالة الدمشقية.

بعد فوز فريق الوحدة في المباراة الأولى والثانية من الدور النهائي ظن الجميع أنّ الوحدة اقترب من اللقب، لكن نادي الجيش فرض نفسه وتمكن من العودة من جديد بعد فوزه في المباراة الثالثة والرابعة على الوحدة ليحتدم الفريقين للعب مباراة فاصلة أقيمت يوم الجمعة وسط حضور جماهيري غفير.

بدأت المباراة بأجواء حماسية كبيرة من الجماهير، وفرض نادي الوحدة سيطرته على الربع الأول من اللقاء، لكن أخطاء وكرات سهلة أضاعها لاعبوا الوحدة جعلت من فريق الجيش يقلب النتيجة وينهي النصف الأول من اللقاء لصالحة بفارق 4 نقاط، و مع بداية الربع الثالث شهدت المباراة تألق كبير للاعبي فريق الجيش من خارج المنطقة وتحديداً الفتى الذهبي للسلة السورية رامي مرجانة الذي سجل ثلاث كرات من خارج القوس في ظرف دقيقة هذا ما ساعد الجيش في توسيع الفارق أكثر، وفي الربع الأخير من اللقاء فرض الجيش أسلوبه على أرض الملعب وصعّب على الوحدة من عملية التسجيل بشكل كبير في ظل فشل البرتقالي من التسجيل من خارج المنطقة، ولم يجري مدرب نادي الوحدة هادي درويش تغيرات في الخطة استطاعت من تغير أسلوب اللعب وقلب موازين اللقاء، وهذا ما أدى إلى انتقاده بشكل كبير من قبل المتابعين.

وتمكن نادي الجيش من حسم اللقب في الدقيقة الأخيرة من المباراة و التي فشل فيها نادي الوحدة من الاحتفاظ في الكرة بعدما كانت في حوزته، ولتنتهي المباراة بتتويج الزعيم للمرة الثانية على التوالي بفوه المستحق بنتيجة 71-64، ولتبدأ بعدها مراسم التتويج واحتفالات اللاعبين مع أنصار الفريق، وفي المقابل جماهير الوحدة التي أعادت الروح للرياضة السورية من خلال تواجدها الكثيف واللوحات الجميلة التي قدمتها خلال المباراة، خرجت خائبة الآمال من فريقها الذي خسر مباراته الثالثة على التوالي بعدما كان قريباً من تحقيق اللقب في بداية مشوار النهائي.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل