تسيير هاوي ... ولاعبين بدون روح !!!!!!

تسيير هاوي ... ولاعبين بدون روح !!!!!!

خسر المنتخب الجزائري لكرة القدم أمام ضيفه الزامبي 0-1 في إطار الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018، وهي المهزلة الثالثة التي تضاف لسيل عرمرم من المهازل التي تطال كل الرياضات دون استثناء.

وعرف اللقاء الذي جرى بملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة، مهزلة كروة وآداء هاوي وكأنك تشاهد نادي هواة وليس منتخبا بحجم لقب محاربي الصحراء، الشيئ الذي يعيدنا لنقطة الصفر، فلا روح لدى اللاعبين ولا معالم تكتيكية عند المدرب، ولا إدارة يتكل عليها لإعادة المنتخب، وكأن المنتخب صار بأيدي عصابة تتقاسم عادئدات الممولين المالية، وتضرب عرض الحائط شرف الكرة الجزائرية، وكبرياء المناصرين.

كيف لإدارة تقيل مدرب، عينته بعد جدل كبير وتخسر أموال طائلة والسبب تعثر في البليدة، في أول مباراة للبوسني راييفيتش بحجة عدم التواصل مع اللاعبين ، ثم تأتي بمدرب مغمور وتستعيين ببعض الإعلاميين لتفخه مثل الكرة وتجعل منه مدرب عالمي، ومن ثم يظهر في شكل عجوز لا يجيد حتى أبجديات كرة القدم.

لماذا كل هذا الإيتهتار بالجمهور الجزائري العريض العاشق للكرة، أم أنها ورقة سياسية للعب على أوتار الإنتخابات الرئاسية المقبلة.

المؤكد أن المهزلة كبيرة والجرح عميق ، والضحية المناصر الجزائري الذي يعشق ويتنفس كرة قدم فهي تقريبا المتنفس الوحيد.

لقد صار لزاما أن تدفع الاإدارة الخائنة ثم مهازلها واستهتارها بالعلم الوطني، لسنا ضد الإقصاء ، فكرة القدم لعبة فيها الفوز والخسارة، لكن أن تخسر بآداء مشرف وتترك إنطباع فريق شيء، وأن تظهر في شكل نادي هاوي شيء آخر.....

لن تكفي إقالة مدرب وتعيين آخر حتى ولو كان مورينيو، فالخلل كل الخلل في العصابة المسيرة لأموال الشعب ... إتحادية فاشلة، ومسييرين لصوص وبارونات، لا يوجد تفسير آخر، إن نجح روراة في تغطية هذا النهب لأموال المنتخب لوقت طويل، باستنجاده بالشيخ رابح سعدان، والروح الوطنية للاعبين أمثال بوقرة وبلحاج وعنتر يحي، فزطشي اليوم يتلاعب بالشعب، ستذهبون كلكم إلى مزبلة التاريخ ويبقى الجمهور الوفي وحده، من يستحق الإشادة.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل