الجولة ال6 من تصفيات مونديال روسيا 2018- الجزائر1- نيجيريا1: الحكم ينقذ ماجر من أول تعثّر

الجولة ال6 من تصفيات مونديال روسيا 2018- الجزائر1- نيجيريا1: الحكم ينقذ ماجر من أول تعثّر

نجا الناخب الوطني الجزائري رابح ماجر مساء أمس من هزيمة محققة أمام الضيف منتخب نيجيريا في المباراة الأخيرة ضمن الجولة ال6 من التصفيات النهائية المؤهلة لنهائيات مونديال روسيا 2018 منطقة أفريقيا بعد أن فرض على منتخبه التعادل 1-1 بقرار من الحكم الجابوني الذي أهدى القائد يس براهيمي ضربة جزاء خيالية قبل 3 د من انتهاء وقتها الأصلي حارما النسور من تحقيق فوزهم ال5، وهي المباراة التي ظل ماجر يعتبرها قضية شرف المنتخب الوطني والكرة الجزائرية ووعد الأنصار بحتمية حصد نقاطها ال3 وظهور التشكيلة الجزائرية بوجه مشرف.. .

بقلم أبو محمد عبد الصمد

.. لكن الذي حصل أن المنتخب الجزائري بدا خلال كل أطوار المباراة تائها مفكك الخطوط بدون أي استراتيجية تكتيكية واضحة( 4/3/3 أو 4/3/2/1) مع سوء تمركز العناصر وتواجد عدة لاعبين في نفس المنصب أو المكان( فرحات، بن ناصر، محرز،...)، وبدون أي روح قتالية، كما كان الحال منذ بداية التصفيات في فترات الصربي راييفاتش والبلجيكي ليكنس والإسباني الخرّاز، رغم التغييرات الكثيرة التي أدخلها ماجر على التشكيلة والتي لم تثمر بأي جديد ايجابي في صالح المنتخب الوطني... ناهيك عن توتر أعصاب جل العناصر وخاصة القائد يس براهيمي الذي دخل في مناوشات مع عدة لاعبين نيجيريين بل وجه نطحة رأسية لأحدهم بطريقة صبيانية متهورة ولكن الحكم أنذره بالصفراء وكان يستحق الحمراء، ونفس الملاحظة تنطبق على كهل نيم الفرنسي كادامورو الذي تفنن في سب المنافس والتشاجر مع جل عناصره وهو الذي لا يستحق اللعب حتى في الدوري المحلي الجزائري.

أما الشاب متوسط ميدان نادي أمبولي الإيطالي إسماعيل بن ناصر فقد بدا تائها في وسط الميدان وضيع عدة كرات للمنافس رغم إمكاناته الفنية، والملفت للانتباه والمثير للحيرة هو إقدام الناخب ماجر على تغيير الظهير الأيسر الجيد لوفاق سطيف نساخ بالمستقدم الجديد عبد اللاوي خلال نهاية الثلث ال2 من شوط المباراة ال1 بدون أي مبرر وكأنه أراد إهانة الوفاق ورئيسه ومدربه الكفء خير الدين ماضوي بطريقته الخاصة، ولو أنه برر ذلك بداعي تكتيكي وهمي بشهادة كل التقنيين والإعلاميين، كما صرح خلال ندوته الصحفية التي تحدث فيها عن مباراة جرت في كوكب القمر ومختلفة عن التي شاهدها الجمهور الجزائري الغفير الوفي الحاضر في ملعب الشهيد محمد حملاوي بقسنطينة وجمهور الشاشة الصغيرة، إلى درجة أنه قال:" الخضر قدموا مردودا جيّدا في مباراتهم أمام منتخب نيجيريا، وأنا راض على أدائهم العام، وقد كافحوا بشجاعة من أجل تحصيل الفوز.. كما كنا قادرين على تسجيل أهداف أخرى، وهو ما يؤكد أن المستقبل يبشر بالخير... وأهم شيء خرجنا به من هذه المباراة، أن اللاعبين رجعت لهم الروح واللعب بقتالية فوق أرضية الميدان، لكن الحظ لم يكن إلى جانبنا...؟؟؟ ".

والحقيقة التي ترسخت لدى العام والخاص من أنصار الخضر وتقنيي الكرة والجمهور العربي الذي تابع المباراة عبر بين سبورتس القطرية، هي أن ما تحدث عنه الناخب الجزائري كان يخص مباراة جرت في مكان آخر غير عاصمة الشرق الجزائري أو في كوكب آخر غير الأرض أو في مخيلته، مما يدل على تفضيله مجاملة لاعبيه وخاصة الحارس شاوشي الذي تقهقر مستواه واشتهر باعتداءاته على الشرطة والمناصرين والمارة واللاعبين والإعلاميين، وسبق له أن اعتدى على طبيب الخضر السابق شلابي وتهجم على سعدان في جنوب إفريقيا، وعلى مسؤول العتاد في عهد بن شيخة، وإهانة رموز الدولة في نهائي كأس الجمهورية تحت قيادة مدربه جمال مناد أمام أنظار رئيس الحكومة سلال ووزير الدفاع قايد صالح، ومجاملة المحترفين سليماني وماندي اللذين ضيعا هدفين محققين من وضعيتين سهلتين للتسجيل، وكادامورو الذي ضمن عودته بعد عدة تصريحات مجاملاتية للناخب والفاف، وبراهيمي الذي دشن شارة القيادة بنطحة وسباب وتفنن في هوايته العقيمة أي الاحتفاظ بالكرة والمبالغة في المراوغات السلبية، والذي اختاره ماجر لندوته الصحفية بدلا من تأنيبه وتأديبه على سلوكه المشين خلال المباراة، التي لعبها الضيوف بالفريق ال2 أي البدلاء وكأن الناخب النيجيري فضل إراحة الأساسيين لمباراة رفاق ميسي التحضيرية هذا الثلاثاء، ورغم ذلك كان في إمكانهم تسجيل نتيجة ثقيلة لولا هدية الحكم وشكلية اللقاء... ليظهر جليا للجميع بأن المنتخب الجزائري الأول معلول والكرة الجزائرية معلولة بمرض عضال لا يمكن علاجه إلا عبر طاقم طبي جراح كفء وخبير برعاية سياسية وتكفل تام من قبل سلطة القرار العليا في الجزائر، وليس من طرف ناخب وطني بارع في تحسين مظهره وتمجيد مسيرته الكروية كلاعب وعقبه الذهبي على حساب كفاءته كتقني مدرب ومؤهلاته المنقوصة من شهادة الكاف ألف الضرورية للتدريب في المستوى العالي أي فرق الدوريات الاحترافية والمنتخبات ؟؟؟

... مع تحياتي وتقديري وإلى لقاء....

Résultat de recherche d'images pour "‫ماجر براهيمي‬‎"

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل