سحروا العالم بأسلوبهم!

سحروا العالم بأسلوبهم!

أدهشو بسحرهم العالم وغزو الملاعب بأسلوبهم الفريد والرائع وأصبحو أسياداً لكرة القدم وأصبح الجميع يميزهم من خلال الطريقة التي يلمسون بها الكرة.

محاولة أدراكك لفهم كرة القدم تبداء من أراضي السامبا حيث العالم في غني كامل عن معرفة ان البرازيل هي من جعلت عالم كرة القدم بهذا الشكل، الجميع نشاء علي كرة السيليساو وعلي تلك المدرسة العالمية التي مزجت السحر والجمال والمتعة الي الكرة لتنحت أسلوبها الخاص في العالم وتعطي رونقاً فريداً لتلك الرياضة..

لماذا نعشق البرازيل ؟!

منذ عام 1930 ومنتخب البرازيل دائما في المشاهد الأولي لكأس العالم ودائما يسطع في سماء كرة القدم وأستطاع ان يدخل التاريخ علي انه أعظم منتخبات العالم بتسيده علي الساحرة المستديرة بخمس القاب حسم منها لقب كل عقد تقريبا، وعلي مستوي أمريكا الجنوبية لم يختلف المشهد كثيراّ من حصد الألقاب والبطولات. ف سحر البرازيل لمس قلوب وعشاق تلك الرياضة علي مر التاريخ..

فالبرازيل هي من أعطت شكل لكرة القدم وهي بمثابة النكهة، وهي من أتقنت تلك اللعبة وكأن كرة القدم خلقت من أجلها، ولم يكن الشعب البرازيلي في غني عن كرة القدم يوما ما فهي المسكن الطبيعي للألم وهي ملجأء الأرواح هناك،

البرازيل لم تكن يوما بلاد رفاهية ولكن كانت دائما تتمتع بالرفاهية من خلال الكرة فهي السبب في أسعاد هذا الشعب وتجاوزه معاناته، وتعتبر كرة القدم هي الديانة الأولي في البرازيل وهي اللغة التي يتحدث بها هذا الشعب وتعتبر جزء من ثقافة البلد، نبض السيليساو يكمن في تلك اللعبة ف علي شواطي ريو دي جانيرو وفي الكوباكبانا و ساوباولو وفي السلفادور وبورتو اليجري وبرازيليا وفي شتى البقاع تجري موسيقي السامبا وصخب الملاعب ينهي أجهاد الحياة اليومية..

البرازيل مهداً للنجوم علي مر التاريخ فهنالك بيلية وسقراط وبيبيتو وروماريو رونالدو وريفالدو رونالدينهو وكاكا وكارلوس وكاڤو وروبينيو ونيمار ...

ورغم تراجع مستوي المنتخب البرازيلي في كأس العالم 2014 والهزيمة الثقيلة التي مني بها من الألمان علي أرضه الا انه يعود بقوة ويكون اول منتخب يصعد لكأس العالم في (روسيا 2018) وهو اول منتخب في تصنيف الفيفا حاليا وعلي أعتاب جيل جديد من شباب السامبا المبدعين في كل الدوريات وفي كل ملاعب العالم ومن المرشحين لحمل كأس تلك النسخة..

البرازيلين لايعرفون التراجع ولا الأنكسار ابداً ودائما مايعاودون الأنتقام ورد الأعتبار في الملاعب وشغف هؤلاء اللاعبون يجعلنا ندرك قيمة وعظمة هذا المنتخب..

الكل يدرك قيمة ان يكون لاعب للسيليساو والكل يدرك شرف الأنتماء لتلك الأرض التي بمثابة جنة كرة القدم.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل