مراكش الحمراء...العاشرة ثابثة للأسطورة تيدي رينار

مراكش الحمراء...العاشرة ثابثة للأسطورة تيدي رينار

خلال يومين، ١١ و ١٢ من هذا الشهر كانت عاصمة النخيل تحت مجهر كل المنابر الرياضية العالمية عندما إحتظنت بطولة العالم في الجودو، صنف كل الأوزان.

1 تيدي رينار....على خطى الأسطورة يا سوهيرو ياماشيتا

الحديث عن رياضة الجودو يحيلنا مباشرة على واحد من نجوم هاته الرياضة، بطل يعد مرجعا في رياضة فنون الحرب، إنه الأسطورة الياباني ياسوهيرو ياماشيتا الذي يعتبره الكل مدرسة قائمة الدات في عالم الجودو بالنظر لإنجازاته الكبيرة في هذا الباب.

على خطى ياسوهيرو دهب الأيقونة تيدي رينار نحو تحقيق مجد غير مسبوق لأن نتائجه ناطقة في رياضة الجودو العالمي لدرجة أن إبن جزر الكوادالوب تحول لرابع شخصية مفضلة لذى كل الفرنسيين ، فمتابعوه على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي بلغ عددهم ٢ مليون شخص.

في فرنسا يعتبر تيدي رينار نجم النجوم لدرجة أن كبريات المقاولات تخطب وده للظهور في حملات إشهارية لأن شعبيته جارفة وهو مثال يحتذى به لذى كل فئات المجتمع الفرنسي، وللوقوف على هاته الحقيقة يكفي فقط كتابة إسم تيدي رينار على أي محرك بحث ليكتشف المرأ مذى نجومية هذا البطل الفرنسي.

2 ٦٠ بطلا من كل أنحاء العالم حضروا محطة مراكش

الحدث الذي إحتظنته قاعة المؤتمرات في عاصمة النخيل بقيمة كبيرة بدليل حضور ٦٠ بطل عالمي في رياضة الجودو للتنافس على اللقب في أحد الأوزان، دون إغفال أن هاته الرياضة تتمتع بشعبية كبيرة في كل العالم العربي دون إستثناء مما يعني أن إختيار مراكش لإحتظان هذا الحدث العالمي كان مدروسا بعناية كبيرة.

لن نغفل أيضا الجانب السياحي الحاضر بقوة، فمراكش هي إحدى عواصم السياحة العالمية وساحة جامع الفنا مصنفة من قبل اليونسكو كثراث عالمي شفهي تجب المحافظة عليه من الإندثار.

3 تيدي رينار....ألقاب ناطقة بكل شئ

الشعبية الجارفة لتيدي رينار لم تأت من فراغ، فالفرنسي يملك سجلا حافلا مدججا بكل أنواع الألقاب في عالم الجودو.

تحصل تيدي على ما مجموعه ١٦ لقبا،٩ ألقاب في بطولة العالم للجودو ٱخرها في بودابست، لقبان أولمبيان، و٥ ألقاب في بطولة أوروبا للجودو، إنجازات من هذا العيار تصنفه مع عظماء الجودو، ياماشيتا،نويا أوغوا،شنشي شنوهارا، والفرنسي دافيد دويي.

أما لقبه العاشر في مراكش فحوله لمعادلة صعبة على صعيد العالم في رياضة الجودو.

4 تيدي يحقق اللقب العاشر في مراكش

للوصول للقبه العاشر كان تيدي مطالبا بالفوز في مواجهات حارقة ،فقد تخلص أولا من القرغيزي لوري كراكوفيتسكي بصعوبة كبيرة، بعدها أزاح تيدي بطل تونس فيصل جاب الله، ليجد نفسه في مرحلة ربع النهائي أمام الخطير المنغولي تيمولين باتولغا ، مواجهة حسمها تيدي عن طريقة إيبون المفضلة لديه في كل النزالات.

في نصف النهائي أطاح تيدي بالكوبي أندي غراندا الذي إعتبره الجميع المفاجأة السارة لدورة مراكش الدولية للجودو.

المباراة النهائية حظيت بمتابعة إعلامية منقطعة النظير، تيدي في مواجهة خصم عنيد للغاية، البلجيكي توما نيكيفوروف ، وهكذا وبعد صراع طويل نجح الأسطورة الفرنسي في حسم نهائي مراكش بنتيجة ٢ـ٠ علما أن تيدي لجأ هاته المرة لتقنية الوازاري لحسم الأمور.

اللقب العاشر لتيدي في مراكش حوله بإجماع الكل لأيقونة، لمعادلة صعبة في عالم رياضة الجودو ، رياضة يزداد عشاقها يوما بعد يوم في عالمنا العربي المنفتح على كل رياضات فنون الحرب. من يدري يوما ما قد ينجب بلد عربي بطلا من عيار الأسطورة تيدي رينار. مع الإرادة كل شئ ممكن.

سيدي أحمد الصادقي

خنيفرة

المغرب

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل