​الفريق البافاري يعود عملاقا كما كان ، في نسخة عجوز هذا الزمان ؟!

​الفريق البافاري يعود عملاقا كما كان ، في نسخة عجوز هذا الزمان ؟!

عندما تولد في بافاريا و تنشأ في ناديها الأول فتصبح في يوم من الأيام أحد لاعبيه ، فأعلم أن القواعد التي تبنى عليها شخصيتك قائمة على مقولة " الكبير يمرض و لا يموت " ، و هكذا هو حال بايرن ميونيخ الذي إستعاد عافيته الفنية و التكتيكية بعد الإستنجاد بالعجوز الثعلب " يوب هاينكس " .

الفوز في القلعة البافارية عقلية تكتسب بمرور الأيام حتى و لو كنت حديث العهد بها ، فكم من لاعب قدم ليصبح جزءا منها فأمسى أسطورة فيها و الأمثلة تتعدد بتعدد المراكز بين مسير ، لاعب و مدرب فالمدرب الحالي مثال يدرس ليقتدى به ، عودته أحيت نفوس اللاعبين فتغير حالهم من تتالي العثرات إلى بعثرة دفاعات الخصوم !

قدوم أنشيلوتي من بعد غوارديولا طمأن الكثير ممن يعشق البايرن و لكن بمرور الجولات ، تعالت صيحات الإستهجان حول طريقة المدرب الإيطالي الذي أفقد فريقه طابعه الفني و المهاري لأن أغلب اللاعبين لم يتجاوبوا مع أفكاره فتلاشت روح المتعة بل غابت , لتغيب النتائج على البساط الأخضر رغم أنه قاد الكتيبة للتتويج بلقب الدوري الألماني للسنة الخامسة تواليا ..

البداية المخيبة للأمال في هذا الموسم محليا و خاصة قاريا بعد الخسارة المذلة في حديقة الأمراء أمام باريس سان جيرمان عجلت في إقالته و تعويضه بالألماني هاينكس الذي قاد الفريق لأول مرة في مباراة فرايبورغ ( 14/11/2017 ) و التي إنتهت بفوز أبنائه برباعية نظيفة ليحقق منذ تلك اللحظة خمس إنتصارات متتالية أدهشت الجماهير التي غنت فرحة عودة " التيكي تاكا البافارية " ، و رغم الخسارة في مواجهة مونشنغلادباخ فأن الفريق إستمر في إمتاع المشاهدين محققا خمس إنتصارات على التوالي آخرها على ملعب باير ليفيركوزن بنتيجة 3 أهداف لهدف ، أضف إلى أنه متصدر البنديسليغا و بفارق شاسع على أقرب منافسيه شالكه 04 فإنه تمكن من إقصاء صاحب لقب كأس ألمانيا بوروسيا دورتموند في الدور ربع النهائي من المسابقة الثانية محليا ..

أما على المستوى القاري ، فقدومه ضمد جراح الخسارة ضد البي إس جي برده الصاع بفوز في الأليانز أرينا بثلاثية مقابل هدف وحيد ..

منذ قدوم عجوز هذا الزمان ، فاز زملاء " ليفا " في 15 مباراة من أصل 16 مسجلين في مرمى الخصوم 37 هدفا في حين قبلت شباكهم - التي يغيب عليها نوير - 9 أهداف فقط ، أرقام تؤكد أن الفريق البافاري عاد عملاقا كما كان في إنتظار التأكيد آخر هذا الموسم ..

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل