الساحرة الصفراء....شمس الدولبو تشرق في أكابولكو

الساحرة الصفراء....شمس الدولبو تشرق في أكابولكو

نجح إدن خوان مارتن دلبوترو في التتويج بلقب أكابولكو ٥٠٠ نقطة بعد مباراة لم تكن سهلة أمام المصنف ثامنا على العالم، الجنوب أفريقي كيفن أندرسن.

1 إرسال ب ٢٠٩ كلم في الساعة لحسم المجموعة الأولى

إحتاج الدولبو ل ٥٤ دقيقة لحسم المجموعة الأولى ٦ـ٤ أمام أندرسن المشاكس الذي وقف ندا للند أمام نجم التنس الأرجنتيني.

والحقيقة أن الدولبو إعتمد سلاحين للإجهاز على العملاق الجنوب أفريقي وهما إرساله الجارف باليمنى وكراته الطويلة على الخط بفورهاند قوي عاد للإشتغال بفعالية كما كان في السابق عندما نجح الدولبو في الفوز بأمريكا المفتوحة.

في أكابولكو تأكذ للكل أن دلبوترو إستعاد قوته المعهودة خاصة وأنه نجح في الإطاحة بكل من زفيريف وتيم نجمان قادمان بقوة في سماء الساحرة الصفراء ومصنفان خامسا وسادسا في تصنيف المحترفين.

في المجموعة الثانية فعل أندرسن كل شئ للعودة في النهائي لكن إصرار برج تاندل وهو لقب دلبوترو كان واضحا على الفوز خاصة وأن الإصابة أبعدت خوان دلبوترو مدة طويلة عن ميادين الساحرة الصفراء.

في نهاية المطاف حسم الدولبو الأمر وخطف المجموعة الثانية ب ٦ـ٤ في سيناريو مكرر للمجموعة الأولى.

هي إذن أول مرة يفوز فيها الدولبو بأكابولكو الذي نجح في كتابة إسم الأرجنتين في سجلات أكابولكو المكسيكية لثاني مرة بعد خوان إغناسيو شيلا المتوج في ٢٠٠٧.

2 الدولبو...ٱخر فوز كان في بازل ٢٠١٣

فعلا مر خوان بصحراء قاحلة منذ تلك الفترة وهو ما جعله يصرح خلال الندوة الصحافية بأكابولكو أنه كان قريبا جدا من ترك رياضة التنس بصفة نهائية بسبب العمليات الجراحية التي خضع لها خاصة في موسم ٢٠١٥.

يجمع الكل على أن ديلبوترو يملك كل مقومات النجاح في عالم الساحرة الصفراء فقامته الطويلة تمنحه إمتيازا كبيرا في الإرسال فعلى سبيل المثال في أكابولكو بلغت سرعة إحدى إرسالاته ٢٠٩ كلم في الساعة، دون إغفال أن برج تاندل لا يتردد في الصعود مباشرة للشبكة لختم النقاط بسرعة وتفادي التبادلات الطويلة من ٱخر الملعب التي قد ترهقه وقد تجعل الأصابة تعاوده من جديد.

3 الدولبو....الأراضي السريعة هي المفضلة

وعلى هاته النوعية من الأراضي نجح خوان دلبوترو في نيل لقب أمريكا المفتوحة نسخة ٢٠٠٩ تألق جعل إبن بلاد التانغو يحقق أفضل ترتيب له الرابع على العالم بتاريخ ١١ـ٠١ـ٢٠١٠.

الفوز بلقب أكابولكو جعل خوان يحقق ٢١ لقبا في منافسة الفردي رجال علما أنه خسر ١٠ نهائيات ، أما في منافسات الغراند سلام فالدولبو نال أمريكا المفتوحة ووصل ربع نهائي أستراليا المفتوحة ، ثم خرج من نصف نهائي ويمبلدن وفرنسا المفتوحة.

من يدري لولا الإصابات التي لحقت به لكان الدولبو قريبا من إنجازات كوكب التنس رودجير والملك نادال، ومع ذلك نهمس في أذن برج تاندل ونقول، ما فات شئ.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل