أبجدية دوري الأبطال بقلم زيدان ولاعبيه

أبجدية دوري الأبطال بقلم زيدان ولاعبيه

إعداد : طارق ميري.. عندما انتهت مباراة الذهاب بين ريال مدريد وباريس سان جيرمان ضمن دوري أبطال أوروبا، بفوز أبناء زيدان بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، صبت مجمل التحليلات بأن المدرب الفرنسي محظوظ واستفاد من أخطاء أوناي إيمري وخوفه.

اليوم السادس من آذار مباراة إياب في حديقة الأمراء بين باريس والريال، موجة من التصريحات سبقت اللقاء وكانت الأصوات العالية من طرف باريس، وخاصةً من الإسباني إيمري بأنهم سيحسمون المباراة بكل ثقة دون صعوبة كبيرة، بدوره ريال مدريد لم يطلق تصريحات تذكر، وإنما انصبت على وعد جماهير النادي ببذل أقصى جهد للعبور إلى الدور القادم.

الثلاثاء موعدٌ انتظره جميع عشاق الساحرة المستديرة، كان ملعب " بارك دي برنس" جاهزاً لاستقبال النهائي المبكر ، غصت الجماهير بالملعب التي كانت اللاعب 12 في الفريق الفرنسي، كما حاولت أن تدب الرعب في قلوب لاعبي الريال منذ لحظة وصولهم إلى باريس.

دخل الريال وباريس المباراة، والأعين تتجه نحو الخطة التي سيتبعها زيدان، حيث صبت الترجيحات بأن الفرنسي سيلعب بأسلوب دفاعي للحفاظ على نتيجة الذهاب، لكن من توقع ذلك خاب ظنه، فقد شهدت المباراة اعتماد زيدان على الخطة 4/4/2 ، بالإضافة إلى مشاركة كل من أسينسيو وفاسكيز منذ البداية أصحاب الفضل في نتيجة مباراة الذهاب، بينما كان مودريتش وكروس على مقاعد البدلاء.

ولعب الثاني أسينسيو وفاسكيز بشكلٍ رائع في الهجوم والدفاع، حيث استخلصوا الكرات بشكلٍ ناجح من وسط الملعب، وتمكنوا من التحول بشكلٍ سريع نحو مرمى باريس.

واستطاع لاعبو الريال إغلاق المساحات أمام الخصم صاحب الهجوم القوي، وكان الأهم تنفيذ كامل تعليمات المدرب زيدان، والتي مكنت الفريق من امتصاص الفريق الباريسي منذ البداية وكأن المباراة تجري في مدريد، لينجح أبناء زيدان بفرض أسلوب لعب وتكتيك عالي، لم يعتد عليه باريس سان جيرمان.

وبعد شوطٍ أول خالٍ من الأهداف نجح رونالدو بافتتاح التسجيل في الدقيقة 51 عبر رأسيةٍ رائعة، لكن كافاني حقق التعادل في الدقيقة 71 لباريس الذي كان يلعب بعشرة لاعبين بعد طرد فيراتي ، قبل أن يقضي كاسيميرو على كتيبة إيمري بالهدف الثاني في الدقيقة 80.

وتزامن هذا الفوز مع العيد ميلاد النادي الملكي، مهدياً فريقه فرحة كبيرة بحجز بطاقة التأهل إلى الدور الربع نهائي، بعد انتكاساتٍ كبيرة على مستوى الدوري الإسباني والكأس.

وكالعادة ترك رونالدو بصمته في المباراة، بتربعه على عرش هدافي البطولة ب12 هدفاً، كما أصبح ثاني لاعب في تاريخ دوري أبطال أوربا يسجل في تسع مباريات متتالية في البطولة، منذ رود فان نيستلروي مع مانشستر يونايتد.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل