مقالات لـ ع. صالحي

​روح اسبانيول...المطلوب رقم 1 في الليغا !

​روح اسبانيول...المطلوب رقم 1 في الليغا !

اسبانيول عكر نصاعة التاريخ الكروي للبارصا هذا الموسم الذي يقول أنه الفريق الوحيد –تقريبا في كل العالم- الذي صمد طويلا ولم يخسر في كل المنافسات والمناسبات.أي مرارة سيجترها في المقابل عشاق[...]

نافذة على الشان: الأسود والبداية المثالية!

نافذة على الشان: الأسود والبداية المثالية!

قص المنتخب المغربي يوم أمس شريط افتتاح مباريات الشان برباعية نظيفة في مرمى نظيره الموريتاني، واستطاع الأسود هز الشباك الموريتانية،المستعصية طيلة الشوط الاول،في الدقيقة 66 عن طريق اللاعب أيوب[...]

نافذة على الشان: بأي حال عدت يا

نافذة على الشان: بأي حال عدت يا "شان"!

المغرب الذي كان سابقا يلهث وراء"الكان" الافريقي ها هو الشان يتقدم اليه يخطب وده ويطلب حضنه، بعد سحبه من كينيا طبعا، فكيف سيستقبله المغرب يا ترى ؟ وماهي حظوظ المحلي المغربي للتتويج بالنسخة الـ5[...]

​مع صفقة كوتينيو: هل أحسن برشلونة الصيد؟

​مع صفقة كوتينيو: هل أحسن برشلونة الصيد؟

عبدالله صالحيبقدوم فيليب كوتينيو إلى فريق برشلونة يكون اللاعب هو البرازيلي الـ33 الذي يحمل قميص البيلاوغرانا في تاريخ النادي، ليعوض رحيل مواطنه نيمار المنتقل إلى باريس سان جيرمان بصفقة[...]

البرمجة الهاوية إلى متى تستمر؟

البرمجة الهاوية إلى متى تستمر؟

عبدالله صالحي/المغربفما زال الدوري المغربي ينزف بسب سوء برمجة مبارياته، ويتراجع "فرجويا" دورة بعد أخرى، وأصبحت الملاعب كالأطلال بعد أن تركتها الجماهير التي كانت إلى وقت قريب تشكل العلامة التي[...]

​هلمّوا لمتابعة الميركاتو

​هلمّوا لمتابعة الميركاتو

بعد أيام قليلة ستزداد حدة الترقب وسيرتفع مؤشر التعاقدات ليلامس سقف السماء، من أجل البحث عن مراهم جديدة لتضميدمخالب النزول ومداواة أنين المنحدرات والسقطات، فالكل سيسعى لترميم ما أصاب تلك القلاع[...]

وداعا 2017...مرحبا بـ 2018

وداعا 2017...مرحبا بـ 2018

عام 2017 سيرحل قريبا ويطوي معه صفحاته المليئة بالأحداث الرياضية الكبيرة والصغيرة، جمعتها المتعة والحماس والإثارة، عام شهد الكثير من الإنتصارات والإنكسارات، واختلطت فيه أحاسيس الفرح و مشاعر[...]

"سوبر" مهدي !

عبدالله صالحي.جلوسه المتكرر الموسم الماضي على دكة الاحتياط،خاصة في اللقاءات الحاسمة،أقلق عشاقه كثيرا،وجعل المشكّكين في قدرات اللاعب يتوهمون نهاية حكايته الطويلة مع منطقة الجزاء.الحادث العنصري[...]

وحدها التكهنات قد تهزم الكلاسيكو !

وحدها التكهنات قد تهزم الكلاسيكو !

عبدالله صالحي/المغربرغم اتساع النقاط إلى 11 نقطة بين المنافسَيْن ،إلا أن مباراة الكلاسيكو تبقى دائما "فاكهة" الموسم دون الالتفات إلى فارق النقاط ،كما أن الفوز غالبا ما يكون بنكهة الفوز بالبطولة[...]

​القمة لأهل الهمة !

​القمة لأهل الهمة !

عبدالله صالحي/المغربستة عشر انتصار متواليا في الدوري الانجليزي الممتاز، وعلى عمالقة "البرومييرليغ"،لم يكن بنفس الصدفة ولا بتلك السهولة التي يتصورها البعض، وإنما بالعمل الشاق والمضني، وبالعزيمة[...]

مدربون أم بدلاء على دكة الاحتياط !

مدربون أم بدلاء على دكة الاحتياط !

كل هدف في مرمى فرقهم يزيد من دقات قلوبهم، كل كرة في شباكهم تقربهم من خروج من الباب الخلفي للنادي بكل هزيمة تهوي أسهمهم في بورصات التدريب العالمية، هذا هو حال بعض المدربين في كل بطولات العالم، هم[...]

الفرعون صلاح  يبني أهرامات نجوميته

الفرعون صلاح يبني أهرامات نجوميته

عبدالله صالحي/المغربمنتصب القامة يمشي...مرفوع الهامة يمشي، هكذا حال النجم المصري على البساط الأخضر،نجم يتلألأ بين نجوم الدوري الانجليزي الممتاز اليوم،بين مسجل من أنصاف الفرص وصانع للأهداف[...]

رونالدو...الخامسة ثابتة

رونالدو...الخامسة ثابتة

مسيرة كروية زاخرة بالانجازات والالقاب سطر فيها النجم البرتغالي سطرا أخر من سطور التاريخ الكروي العالمي.فتى ماديرا لم يكن يحلم وهو يغادر مدينته بأن تفتح له أقدامه الساحرة كل أبواب المجد على[...]

بين ​أتلتيكو و بروسيا : ظروف وأقدار تتشابه

بين ​أتلتيكو و بروسيا : ظروف وأقدار تتشابه

عبدالله صالحي/المغربعن الأتلتيكو العاصمي لإسبانيا وبروسيا دورتموند الألماني أتحدث،لقد فاجأ الفريقان كل المتتبعين بأدائهما المخيب هذا الموسم،أداء جعلنا نطرح عديد علامات الإستفهام وراء سؤال عريض[...]

​نحتاج إلى منتخب أصمٍّ !

​نحتاج إلى منتخب أصمٍّ !

عبدالله صالحي/المغربفما إن تم الاعلان عن نتائج القرعة بقصر الكرملين بالعاصمة الروسية موسكو،حتى ملأ المغاربة صفحات التواصل الاجتماعي بتعليقاتهم وتعقيباتهم للحدث،ووجهوا صفعات النقد والاستهزاء[...]

السيدة العجوز تعبر بنجاح جحيم سان باولو!

السيدة العجوز تعبر بنجاح جحيم سان باولو!

عبدالله صالحي/السيالمغربلقد ظننا أن الحزن سيخيم هذااليوم على عميد منتخب إيطاليا وحارس مرماه، جيانلويجي بوفون،لكن الذي حصل هو العكس فقد تألق الحارس العملاق وبدأ أكثر تركيزا وهو يعلم أن أعين[...]

عرب المونديال: هل أنصفتهم القرعة؟

عرب المونديال: هل أنصفتهم القرعة؟

القرعة أسفرت عن وقوع منتخبين عربيين هما مصر و السعودية في مجموعة واحدة، أما تونس فقد وقعت في مجموعة صعبة تضم منتخبين أوروبيين هما بلجيكا وانجلترا، في حين وقع المنتخب المغربي في مجموعة صعبة[...]

​أزمة الرجاء...هل قُدِّر لها أن تدور في حلقة مفرغة؟‎

​أزمة الرجاء...هل قُدِّر لها أن تدور في حلقة مفرغة؟‎

احتار المتتبعون في تفسير ما حدث ويحدث داخل البيت الرجاوي؛ هل هي أزمة أم لعنة أم ماذا يقع بالضبط؟ فبذور ما يعيشه الرجاء من أزمة بدأت منذ تولّي المغضوب عليه جماهيريا سعيد حسبان زمام المسؤولية خلفا[...]

عرب المونديال: أعين تترقب وآمال تتجدد..

عرب المونديال: أعين تترقب وآمال تتجدد..

عبدالله صالحي - المغربالأخضر السعودي أول المتأهلين من العرب إلى العرس العالمي يطمح أن تخدم القرعة آمال جماهيره المتعطشة ليبصم على أفضل ما تحقق منذ أول مشاركة له في مونديال أميركا 1994 حين بلغ[...]

منير المثير للجدل !

منير المثير للجدل !

عبدالله صالحي/المغربيقول المثل الشعبي: " الطمع يعمي البصيرة"،فلا شك أن الطمع كان يسيطر على الكثير من اللاعبين المحترفين الأفارقة عامة والمغاربة خاصة الذين أداروا ظهورهم لمنتخبات بلدانهم الأصلية،[...]

مكافآتي

لا توجد أية مكافأة حالياً