جوارديولا

الغريب يعود إلى بيته ..

الغريب يعود إلى بيته ..

يعود بيب جوارديولا المدير الفني السابق لبرشلونة والحالي للبايرن، يعود إلى برشلونة كخصم وليس كضيف، خصم ليس كباقي الخصوم، فكل ما قدمه لهذا النادي يشفع له باستقبال يليق بصانع التيكي تاكا التي أبهرت[...]

أفراح و أحزان :

أفراح و أحزان :

" عودة جوارديولا مرة اخرى " . جملة كثيرا ما اراد ان يسمعها عشاق البرسا . ببساطة لأنه الرجل الذى استطاع ان يقود البرسا لاكتساح الأخضر و اليابس و التتويج بجميع البطولات المتاحة ، اعاد مرة اخرى[...]

آخرالمساهمات

- قمة ايبيرية بنكهة الهجوم

- الجانب الذهني mental side :- اذا نظرنا لحجم الفريقين فهما لا يحتاجان الى كثير من التحضير[...]

​أسود الأطلس ترهن حظوظها في التأهل إلى الدور الثاني من المونديال

وبالعودة إلى مجريات المباراة نجد أن المنتخب المغربي سيطر بالطول والعرض على أطوارها ونجح في خلق[...]

سقطة الاسد

بقلم : بوعناني احمد انهزم المنتخب الوطني في اولى محطاته بالموندبال العالمي على يد المنتخب[...]

في سماء روسيا ... رونالدو يقسم إسبانيا إلى فريقين

تحت هذه العناوين دخل كريستيانو رونالدو ملعب فوتشي الأولمبي الذي كان مسرحاً لقمّة البرتغال أمام[...]

الاوروغواي تسرق الفوز من الفراعنة في دقيقة89!

أولى مباريات الفراعنة ضداصدقاء سواربزلاعبو بقتالية طوال89دقيقة لكن الحظ خانهم تعرض منتخب مصر[...]

​الأخضر السعودي يواصل مسلسل الإنهيار المونديالي

والمتتبع لمشاركات الأخضر السعودي في بطولات المونديال التي خاضها إلى الآن سيلاحظ حجم التقهقر[...]

​خسارة المنتخب السعودي بنظرة تكتيكية

خسارة المنتخب السعودي بنظرة تكتيكية:لم يكن أشد المشجعين الروس المتفائلين يتوقع أن تنتهي مباراة[...]

​الدب الروسي وتحدي الفوز بلقب المونديال في ظل عامل الأرض والجمهور

ولطالما شكل اللعب داخل الديار بالنسبة للمنتخبات التي إستضافت بلدانها فعاليات المونديال حافزاً[...]

​الدب الروسي يخدش كبرياء الأخضر السعودي !

روسيا إحتفلت بزوارها مقدمة لهم لمحة عن تاريخ البلد و حاضره ، و داعية إياهم لمواصلة الصراع[...]

"NO ITALY... NO PARTY"

كتب أسامة مروة فيما ينتظر عشاق الكرة، موعد مباريات منتخباتهم المفضلة في بطولة كأس العالم في[...]

هذه ليلتي !

استعرت اسم الاغنية الشهيرة لكوكب الشرق أم كلثوم للتعبير عن حال منتخبنا الوطني المصري الذي[...]

تونس - أجيال وراء أجيال و نسور قرطاج في المونديال !

سنوات جمر الإستعمار الفرنسي لم تكن عائقا أمام إنبثاق نواة الحياة في الرياضة التونسية مع النفخ[...]

كل المقالات
« أعلى الصفحة أسفل الصفحة »